Skip to content
2020
الخميس 20 فبراير 04:01ص

8 سنوات و 11 أشهر و 5 أيام

مقالات

أضرار مادية جراء قصف محطة ومعملين للغاز الطبيعي في حمص

تعرضت منشآت نفطية للغاز والبترول في وسط سورية اليوم  الثلاثاء، لقصف بقذائف مجهولة المصدر أدت إلى أضرار مادية ونشوب حرائق تمت السيطرة عليها.

أعلن التلفزيون السوري الرسمي لحكومة النظام ، عن سقوط قذائف فجر الثلاثاء، على محطة غاز الريان ومعملي غاز جنوب المنطقة الوسطى وإيبلا بريف حمص الشرقي؛ ما أدى إلى اندلاع حرائق.

وأضاف التلفزيون أنه أمكن السيطرة على الحريق الذي نشب في محطة غاز الريان، لافتا إلى أن "عناصر الإطفاء تعمل على إخماد الحريق في معمل غاز جنوب المنطقة الوسطى، ولا أضرار في معمل غاز إيبلا".

وقال وزير النفط  في حكومة النظام علي غانم، وفق تصريحات نقلتها وكالة "سانا" الحكومية  إن "الإرهابيين ورعاتهم عادوا لاستهداف قطاع النفط ومنشآته باعتداءات إرهابية فجر اليوم لا سيما معمل غاز إيبلا ومعمل غاز جنوب المنطقة الوسطى ومحطة غاز الريان ومصفاة حمص".

وأوضح مدير عام الشركة السورية للغاز غسان طراف للوكالة، أن محطة غاز الريان تعرضت "لاعتداءات إرهابية بعدة قذائف ومعمل غاز جنوب المنطقة الوسطى بثلاث قذائف ومعمل غاز إيبلا بقذيفتين ما أدى إلى نشوب حرائق ووقوع أضرار مادية".

يذكر أن معمل غاز إيبلا يمد محطات الطاقة المحلية بنحو 2.5 مليون متر مكعب من الغاز يومياً، ويُستخدم المعملان لتوفير مادة الوقود للمواطنين في سورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *